{ رب الخليقة أسير بين صنعة يديه !!! }

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

{ رب الخليقة أسير بين صنعة يديه !!! }

مُساهمة من طرف adel baket في السبت 22 مارس 2008 - 13:04

ثم ان الجند والقائد وخدام اليهود
قبضوا على يسوع وأوثقوه.

{ يو 18: 12}

يا للعجب!! أ يوثقون يسوع؟ !!
أ يوثقون ذاك المجيد الذى سبق
أن طرح كل الذين أتوا للقبض عليه,
نعم طرحهم بكلمة واحدة من فمه,
وكان بوسعه أن يعمل معهم أكثر,
ذاك الذى قال عنه اشعياء..
أن زجرته تنشف البحر وتجعل
الأنهار قفرآ(أش 50: 2).
فيا للعجب مرة أخرى!!
يسوع موثق!!المقتدر مقيد بالأغلال!!
رب الخليقة أسير بين صنعة يديه!!
حقآ لاق بك يا اشعياء أن تقول:
من صدق خبرنا؟
ما كان أيسر أن يحطم تلك الأغلال
كما فعل الجبار شمشون قديمآ,
لكنه لم يفعل ذلك وارتضى أن يسلم
نفسه لأيدى أعدائه ...
وأسد سبط يهوذا يصبح بمحض
ارادته كشاه تساق الى الذبح.
انه قد ذاب حزنآ اذ رأى الموت المرير
كم عسير ..
ورأى نفسه بين الناس موثوقآ يسير
كالأسير...
أ رأيتم كيف من حمل خطايانا أضير
ذا القدير ...؟
يا لها من محبة عظيمة لنا,اذ
أسلم من أجل خطايانا!!
هل تأتى اليه بالايمان تائبآ,
واثقآ فى محبته لك؟؟


adel baket

عدد الرسائل : 21
تاريخ التسجيل : 15/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى