رقم 8 فى الكتاب المقدس

اذهب الى الأسفل

رقم 8 فى الكتاب المقدس

مُساهمة من طرف the gospel في الأحد 2 مارس 2008 - 4:33

الرقم 8 رمز بداية جديدة

أتم الله عمله خالقا فى ستة أيام. فأصبح الرقم 6 رمزا لاتمام العمل. و استراح الله فى اليوم السابع. و صار الرقم 7 هو رمز الكمال.
إذا، فالرقم 8 هو بداية لمرحلة جديدة، لأسبوع جديد.


§ الرقم 8 رمز للقيامة، و هى بداية حياة جديدةوهذا ما حدث فى قيامة السيد المسيح. قام فى اليوم الثامن بعد أسبوع من المحاكمة و الموت و الصلب و الدفن.


§ ذكر لنا الكتاب ثمانى معجزات من إقامة الأمواتالمسيح أقام ثلاثة:

o ابنة يايرس

o ابن أرملة نايين

o لعازر

معجزتين مع الرسل:

o القديس بطرس أقام طابيثا

o القديس بولس أقام أفتيخوس

ثلاث معجزات فى العهد القديم:

o إليا النبى أقام ابن أرملة صرفة صيدا

o أليشع النبى أقام ابن الشونمية

o ميت قام بواسطة عظام أليشع


§ بداية عهد جديد فى الحياة مع الله، كانت بعلامة الختان. و الختان كان فى اليوم الثامن من ولادة الطفلو يرمز الختان إلى المعمودية فى العهد الجديد، و هى بداية الانضمام إلى شعب الله و إلى عضوية كنيسته.


§ لقد أهلك الله العالم بالطوفان، و كانت البداية الجديدة بثمانى أنفس فى الفلكو هم نوح و زوجته، و أولاده الثلاثة و زوجاتهم.


§ أبونا ابراهيم الذى بدأ به الله بداية جديدة، كان له ثمانى أولاد


§ نجد فى اختيار داود مسيحا للرب، نفس قصة الرقم 8"فأحضر يسى أولاده السبعة... " و جاءوا بداود الابن الثامن، لبدء عملية اختيار جديد. و كان هو مختار الرب و مسيحه.


§ نرى الرقم 8 أيضا فى موضوع الكهنوتكان الكهنوت قديما، قبل موسى و هارون، واضحا فى رؤساء الأباء، أمثال نوح و ابراهيم و أيوب. و كان الرب يختار الأبكار ليكونوا له. ثم أراد الرب بدء مرحلة جديدة، بكهنوت جديد، و هو الكهنوت الهارونى.

و بدأ هارون هذا الكهنوت الجديد فى اليوم الثامن.


§ و نلاحظ وجود الرقم 8 فى موضوع الذبائح أيضاإذ يقول الكتاب "متى ولد بقر أو غنم أو ماعز، يكون سبعة أيام تحت أمه. ثم من اليوم الثامن فصاعدا يرضى به قربان وقود للرب" لا22: 27

تنتهى مرحلة الرضاعة و تبدأ مرحلة الصلاحية لتقديمه ذبيحة من اليوم الثامن.


§ انتهت مرحلة الشك فى اليوم الثامن للقيامةكان ذلك يوم أحد توما، اليوم الثامن للقيامة. و فى ذلك اليوم، ظهر الرب للتلاميذ، و أرى توما يديه و جنبه. و بدأت مرحلة قوية من الإيمان فى اليوم الثامن.


§ و نجد أيضا الرقم 8 فى بدء تأسيس الكنيسة فى يوم حلول الروح القدسسبعة أسابيع تمضى، و يوم الخمسين هو بدء الأسبوع الثامن. ففى بدء الأسبوع الثامن كان تأسيس الكنيسة: كان حلول الروح القدس، و معجزة الألسنة، و إيمان ثلاثة ألاف من اليهود و عمادهم.


§ رموز الرقم 8 فى عيد المظال و مايرمز إليه عيد المظالكانوا يسكنون فى خيام سبعة أيام، رمزا لكمال غربة الناس فى العالم. و فى اليوم الثامن يكون لهم محفل مقدس و عيد. و ذلك أشارة إلى الحياة الجديدة التى سوف نحياها فى العالم الأخر.


§ و بداية الحياة الأبدية السعيدة يرمز إليها الرقم 8نقرأ فى سفر التكوين أن الله خلق العالم كله فى ستة أيام، انتهى كل منها بعبارة "و كان مساء و كان صباح يوما..". أما اليوم السابع فلم ينته بعد. لم يقل عنه الكتاب "و كان مساء و كان صباح يوما سابعا.." إننا مازلنا نعيش فى اليوم السابع، الذى سوف يستمر إلى نهاية العالم.

السماء و الأرض تزولان فى نهاية اليوم السابع للخليقة. و باليوم الثامن تبدأ الأبدية.

و هكذا يكون اليوم الثامن بداية لحياة جديدة لا تنتهى.

the gospel
Admin

عدد الرسائل : 1420
تاريخ التسجيل : 25/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elmase7kam.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى